العرب نيوز أخبار العرب كل العرب

  العرب نيوز ( رؤوس - أقلام )  بقلم الشاعرة الاغترابية ميرنا عبد الحميد الشعار

الشحاذة..
سأسرق اليوم خبزاً
لا، سأسرق تفاحاً
او ربما لحماً وخضاراً
مائدة احضرها للغائبينِ ..
سأسرق لحافاً يدفيني. 
جائعة .. بردانة
واحلامي تغطيني. 
ما بقي شيء، 
سوى عظام
وأشلاء إنسانِ. 
سأسرق ورداً
من الدكانِ
أزين بها طاولتي
وربما بعض الياسمينِ. 
سأستعير فستان صديقتي
وازينه بوردة وخلخالِ
سأدعوها هي وصديقاتها
واحسب انهم اهلي وخلاني..
سأستعير شعراً قرأته صدفة
من جريدة مرمية في المهملاتِ ..
وسأحكي لهم عن عزٍ وجاهِ
عشته في الميدانِ
وسأشرب نخب الجيرانِ..
سأستعير حباً
وأُطلق فيه عناني
وأجود به سحراً
قولاً وافعالِ..
سيظنون اني من ترفي
اغني غناء العاشقين
واني من الاسراف
أوزع جوداً وعطفاً وامانِ..
وان أقربائي لم يهجروني،
ومن كثرة دعواتهم لي 
اخجل ان أقول نعم لأحد
ولغيرهم لا.. 
ويكونوا من الخائبينِ. 
ولكي لا يتشاجروا بسببي
أراضيهم بابتسامة الكرماءِ
وأرضى معهم 
في كل الاحوالِ. 
سأضع احمر شفاهٍ
استعرته خلسة من بنت الجيرانِ،
واتبختر عزاً بتاريخي 
وتلك الايام الخوالي ..
وسأحكي لهم عن حبيبي
عن حب باقٍ
لم تبتلعه الابحارِ
وانه لا يستغني عني
حتى في الاسفارِ. 
سأتغنى بسحر جماله
طلته، بهائه والعينين الساحرتين. 
وأحكي لهم عن شجاعته
في الحرب والسلم 
وكلامه كضرب السكينِ. 
وسأسامرهم طول الليل
واطبطب على كتف المسكينِ
وأخبرهم عن مشاريعي الخيرية
وخططي في المال والبنين. 
سأسرق وطناً..
وادّعي ان سيدني وطناً ولا كل الاوطانِ وأنها ارض اجدادي
وارضي من بدأ الازمانِ. 
سأسرق بالاً طويلاً
نوماً هنيئاً على السريرِ..
سأسرق عتباً على الدنيا
وخاطراً منها يكفيني ..
سأغمض عيني
فربما حبيبي في المنام تأتيني.