العرب نيوز ( مكتب - باريس ) أين أنا من غضبك .
قال: غاضبة مني؟ أين أنت حبيبتي؟
قولي ...أين أنت؟ ..... فإني مغرم بك في كل أحلامي
لا تلوميني لو صرخت بأعلى صوتي 
فانت من علمتني أجمل المشاعر لكي أروي عطشي
خديني الى عالمك بين النساء لكي أفوه حرفك ...حبيبتي
اتركيني أنظر الى عينيك فهي تعرف ملامحي وتقصد امري....
حبي لك لا يعرف السكون واتركيني أدخل جنتك بلون تواضعك
أنت غيابي وحضوري... أنت من ملكت عرشي وسطرت على اسمي 
سأبقى سجين قلبك بين العتاب وبكائي على عهدي ....
خديني... ولا تتركيني للذئاب ...فانت من منحتني لغز احساسي  
اهديتني حب يسكرني ويحملني بين عطشي وألمي
احتويتني بروحك لما عجزت كل اقلامي 
حبيبتي اين انت... أجبيني واتركيني أشم رائحتك 
نزلت الأرض وتهت عن نفسي... فانت عيني وروحي 
كل معاني الحب اهديها لك ... فانت شمسي وقمري 
غيابك كسر طموحي ومنعني من الوقوف بين الاحياء
 حبيبتي ارجعي ولا تغضبي ... ساخدك الى عالمي 
لنحطم كل الازمان بحبنا الابدي لتعلمي من أنت عندي 
حبيبتي... اسمك على لساني كرائحة عطرك لا تخالفني 
صرت ولهان بعشقك سيدتي... وانت مملكتي 
بحث في ليلي ولا اعرف نومي الا على ثوبك الذهبي
تأخذني احلامي وارجع بك في كل اوقاتي 
حبيبتي... دقي على بابي الليلة... وعودي الى وسادتي 
 أخبريني أي قراءة اهديها لك يا اميرتي...
في سواد عينك أرى ملامح طهرك وانت لست من جنسي 
 أبكي في غيابك ويمزقني الخوف في وحدتي 
 حبيبتي لا تنامي الليلة واسمعي كلمات من حبي لك
جعلتيني أغمض عيني وانام في حضنك ولا اسال عن يومي
عبدك انا لا تسالي لما انا لست غاضب منك
يكفيني أنك حبيبتي حطمت كل الرغبات وانسيتني قهري.