birth/arabnews

العرب نيوز ( مكتب - لندن ) دانت محكمة بريطانية الثلاثاء رجلا وزوجته بتهم التخطيط لشن هجوم إرهابي في الذكرى 10 لتفجيرات لندن، حيث كانا ينويان شن الهجوم في 28 أيار/ مايو الماضي.
وكان محمد رحمان البالغ من العمر 25 عاما، قد استخدم اسم "المفجر الصامت" على حسابه في تويتر، وسأل متابعيه ما إذا كان يجب أن يفجر مركزا للتسوق أو شبكة قطارات الأنفاق في لندن.
ووضع صورة عضو تنظيم الدولة الإسلامية داعش "الجهادي جون" على هذا الحساب، وقال الادعاء البريطاني إن رحمان "مهتم جدا" بتنظيم داعش.
ومثل رحمان وزوجته ثناء أحمد خان أمام محكمة أولد بيلي الجنائية في لندن.
وصادرت الشرطة أكثر من 10 كيلوغرامات من نترات اليوريا التي يمكن استخدامها لصنع قنبلة كبيرة في منزلهما، وسجل رحمان فيلما لنفسه يجرب المتفجرات في حديقته الخلفية.
وقال ممثل النيابة طوني بادينوش للمحكمة "نظرا لمعرفتهما السابقة وخبرتهما وتوفر المواد الكيميائية، فإن صنع القنبلة لم يكن ليستغرق أكثر من يومين أو أسرع لو اختارا ذلك".
 
المصدر: وكالات