العرب نيوز ( مكتب - بيروت ) عقب عودته إلى لبنان، التقى اليوم السفير البريطاني هيوغو شورتر قائد الجيش العماد جوزيف عون، مهنّأً الجيش اللبناني على النجاح العسكري لعملية فجر الجرود.

  كما قدم تعازيه الحارة للجنود الذين قتلوا وأصيبوا أثناء العملية، فضلا عن الجنود الذين اختطفوا من قبل تنظيم داعش عام 2014.
 
بعد اللقاء قال السفير شورتر:
 
"كانت عملية فجر الجرود معقدة ودقيقة ومحفوفة بالمخاطر. تشكل داعش تهديدا عالميا للناس في كل مكان. وقد أظهر الجيش اللبناني أنه جيش فعَال ومهني قادر على الدفاع عن لبنان من التهديدات الغير متوقعة في المنطقة. 
 
لقد أتم الجيش مهامه، ومن المؤسف أن يسمح آخرون لمقاتلي داعش بالفرار عبر سوريا.
 
تساعد المملكة المتحدة على تدريب أكثر من 000 11 جندي، وبناء أكثر من 20 قاعدة عمليات متقدمة، و 30 مركز لمراقبة الحدود، ودعمنا سيستمر. نحن نؤمن بأن الجيش اللبناني هو المدافع الشرعي الوحيد عن لبنان ووحده يمثل كل اللبنانيين و يعمل في إطار القانون وبموافقة الدولة اللبنانية وشعبها.
 
سوف تكون أفكارنا مع أولئك الذين فقدوا أحباءهم في يوم الحداد الوطني الذي أعلنه لبنان يوم الجمعة."
 
ستقوم السفارة البريطانية بتنكيس اعلامها غدا.
 
 
 
 
 
Following his return to Lebanon, British Ambassador Hugo Shorter called on the Lebanese Army Commander General Joseph Aoun today. The Ambassador congratulated the Lebanese army on the military success of the ‘Fajr el Jouroud’ operation and offered his sincere condolences for the soldiers killed and injured during the operation, and the soldiers captured by Daesh in 2014. 
 
After the meeting Ambassador Shorter said:
 
“This operation was complex, risky and dangerous. Daesh is a global threat to people everywhere. The Lebanese Army has shown that it is an effective, professional army capable of defending Lebanon from the threats of an uncertain region. The army fulfilled its mission and it is regrettable that others allowed Daesh fighters to flee across Syria.
 
The United Kingdom is already helping train over 11,000 soldiers, build over 20 forward operating bases and provide 30 border watchtowers, and our support will continue. We believe in the Lebanese Army as the sole legitimate defender of Lebanon and the only one which represents all Lebanese, acting within the law and with the consent of the Lebanese state and its people.
 
Our thoughts will be with those who have lost loved ones as the country observes a day of national mourning on Friday.” 
 
The British embassy will be flying its flag at half mast tomorrow.