العرب نيوز ( مكتب - بيروت ) اجتمعت اليوم السفيرة الاميركية اليزابيث ريتشارد ونائب وكيل القوات الجوية للشؤون الدولية السيدة هايدي غرانت مع قائد الجيش اللبناني العماد جوزاف عون

للإعلان عن تحويل مبلغ بقيمة  42.9 مليون دولار لمصلحة الحكومة اللبنانية كجزء من برنامج سداد تكاليف تأمين الحدود اللبنانية.
 
فيما يلى كلمة السفيرة ريتشارد للمناسبة:
 
شكرا للعماد جوازف عون وللجميع لوجودهم معنا اليوم. نشكر على وجه الخصوص  السيدة هايدي غرانت لمجيئها الى لبنان، السيدة غرانت هي نائب وكيل القوات الجوية للشؤون الدولية، وقد أتت الى لبنان غداة وصول اول طائرة هجومية من طراز توكانو A-29 ، منذ اسبوعين فقط، للمساعدة فى عملية تطوير الجيش اللبناني لقواته الجوية. لهذا يسعدنا أن تكون السيدة غرانت معنا لمواصلة هذا المسار مع القوات الجوية الذي نعمل،  نحن والجيش  معا، على تطوير قدراته.
 
أود ايضا ان استغنم هذه الفرصة  للإعلان عن تحويل لتمويل مهم، تم للتو، من وزارة الدفاع الاميركية لمصلحة الحكومة اللبنانية، عبر وزارة المالية اللبنانية . ويمثل هذا التمويل  لمبلغ قيمته 42.9 مليون دولار جزءا من برنامج سداد تكاليف العمليات الحدودية، الذي يمَكِّن الحكومة اللبنانية أن تطلب ، من خلاله، سداد جزء من التكاليف التي دفعها الجيش اللبناني لتأمين الحدود اللبنانية، ولا سيما خلال القتال ضد تنظيم داعش وغيره من المجموعات المتطرفة العنيفة.
 
وكما رأينا، لقد قام الجيش اللبناني بعمل ممتاز في وقف تقدم هذه المجموعات الى داخل الحدود الشمالية الشرقية للبنان، ولا يزال الجيش يمنع انتشار هؤلاء في جميع أنحاء لبنان. هذا السداد للحكومة اللبنانية استند إلى فواتير كانت  وزارة المالية اللبنانية قد قامت بتحضيرها بالنيابة عن وزارة الدفاع و الجيش لهذا العام.
 
تتطلع الحكومة الأميركية والسفارة الأميركية إلى التنسيق مع الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني فيما يتعلق باستخدام هذه الأموال التي تم تسديدها.
 
أريد ان اقول هنا ان الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة لبنان مستقر وآمن وديمقراطي ومزدهر. إننا فخورون بجهودنا كلها التي شملت جميع أنحاء البلاد لمساعدة شعب لبنان، من خلال التعليم والتمويل الصغير للشركات الناشئة والشركات الصغيرة والمتوسطة، والبرامج التي تعمل على تحسين القطاع الزراعي، ومشاريع الكهرباء والطاقة الشمسية، والمياه وأكثر من ذلك بكثير. نحن فخورون جدا بكل ما نقوم به لمساعدة الشعب اللبناني، وأود أن أقول اليوم إننا فخورون بشكل خاص بشراكتنا مع الجيش اللبناني. لذلك أتقدم بجزيل الشكر للعماد عون وللجميع في الفريق المساعد  لما تقومون به. أنا سعيدة جدا أن أكون هنا ولوجود السيدة غرانت معنا.
 
 
 
 
U.S. Ambassador Richard Meets Army Commander General Joseph Aoun
 
Today, Ambassador Elizabeth Richard, accompanied by Deputy Undersecretary of the Air Force for International Affairs Ms. Heidi Grant, met with LAF Commander Joseph Aoun to announce the U.S. Government’s reimbursement of $42.9 million for LAF Border Operations. 
 
The following are her remarks at the meeting:
 
“Thank you General Aoun and thank you everybody for being with us; and a special thanks to Ms. Heidi Grant for coming to Lebanon.  She is the Deputy Undersecretary of the Air Force for International Affairs, and she comes to Lebanon following the arrival, just two weeks ago, of the Super Tucano A-29 attack aircrafts, to further advance the LAF’s development of the Air Force; and so we are just delighted to have her here to continue this path that we and the Lebanese Armed Forces are on together to develop the capabilities of the force.  
 
I also wanted to take a minute today to take the opportunity to also announce the recent delivery of a significant amount of funding that was just transferred from the Department of Defense to the Government of Lebanon, through the Ministry of Finance.  This funding, in the amount of $42.9 million, is part of a Border Operations Reimbursement Program, through which the Government of Lebanon can request reimbursement for some of the LAF’s costs in securing the Lebanese borders, particularly in the LAF’s fight against ISIS and other extremist groups.
 
As we have seen, the LAF has done an excellent job stopping the advance of these groups into Lebanon’s northeast border and the Army continues to prevent their spread into and throughout the country.  So this reimbursement to the Government of Lebanon was based on invoices that were prepared by the Lebanese Ministry of Finance on behalf of the Ministry of Defense and the Army for this year.  
 
The U.S. Government and the U.S. Embassy are looking forward to coordinating with the Government of Lebanon and with the Army regarding the use of these reimbursed funds. 
 
I want to say here that the United States remains committed to a stable, secure, democratic, and prosperous Lebanon.  We are very proud of all our efforts across the country to help the people of Lebanon, through education, through micro-finance for startups for support to small and medium businesses, and programs that help improve the agricultural sector, electricity, our solar energy projects, and water; and there is so much more.  We are very proud of all of that we are doing to help the Lebanese people, and I want to say today that we are particularly proud of our partnership with the Lebanese Army.  So thank you very, very much General Aoun and all the team for what you are doing.  I am very, very happy to be here and very happy to have Ms. Grant here.”