العرب نيوز ( مكتب - بيروت ) اقامت الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي بتسليم ذخيرة وقاذفات قنابل يدوية ومركبات برادلي القتالية للجيش اللبناني بقيمة تتخطى الـ 11.7 مليون دولار.

في الأول من شهر شباط الحالي،  تسلم  الجيش اللبناني، 200  قاذفة قنابل آلية من طراز MK-19 ، وفي الثالث من شهر شباط، سلمت الولايات المتحدة الاميركية الى الجيش ثمانية مركبات قتالية جديدة من طراز برادلي، وهي جزء من صفقة تبلغ قيمتها أكثر من 100 مليون دولار.
 
 
واليوم، السادس من شباط، سلمت  الولايات المتحدة 827 طلقة مدفعية من طراز كوبرهيد إلى الجيش تقدر قيمتها  بأكثر من 1.4 مليون دولار، وذلك لسد النقص في هذه الذخيرة في مخزون الجيش اللبناني الذي كان قد استخدمها لهزيمة داعش خلال عملية فجرالجرود.
 
لا تزال الولايات المتحدة ملتزمة بلبنان آمن ومستقر وديمقراطي ومزدهر. وبفضل الأسلحة والمعدات والتدريب التي توفرها الولايات المتحدة، يواصل الجيش اللبناني تطوير قدراته القتالية التي من شأنها أن ضمان بقاء الجيش اللبناني كقوة موحِّدة وطنيا، وحصنا منيعا ضد التطرف والإرهاب، والمدافع الشرعي الوحيد عن لبنان.
 
 

 
 
The United States Continues Military Deliveries to the Lebanese Army
 
Over the last week the United States has delivered ammunition, grenade launchers, and Bradley Fighting Vehicles valued at more than $11.7 million to the Lebanese Armed Forces.  On February 1, the LAF received two hundred MK-19 Automatic Grenade Launchers.  On February 3, the United States delivered eight new Bradley Fighting Vehicles to the LAF, part of a package valued at more than $100 million.  Today, the United States delivered 827 Copperhead artillery rounds to the Lebanese Armed Forces.  Valued at more than $1.4 million, this ammunition replenishes LAF stockpiles used to defeat ISIS in Operation Fajr al Jouroud. 
 
The United States remains committed to a secure, stable, democratic, and prosperous Lebanon.  With U.S.-provided weapons, equipment, and training, the LAF continues to develop combat capabilities that will ensure that the LAF remain a nationally unifying force, a bulwark against extremism and terrorism, and the only legitimate defender of Lebanon.