العرب نيوز أخبار العرب كل العرب

 العرب نيوز ( مكتب - دبي )  الشارقة - ستنطلق صباح غد (الإثنين)، في جزيرة العلم بالشارقة، فعاليات "الملتقى الإماراتي لحقوق النسخ  2017"، الذي تنظمه جمعية الناشرين الإماراتيين بالتعاون مع جمعية الإمارات للملكية الفكرية، واتحاد كُتّاب أدباء الإمارات،

وبمشاركة نخبة من المتخصصين من مركز تراخيص حقوق النشر في الولايات المتحدة، والاتحاد الدولي لمنظمات حقوق النسخ.
 
ويناقش الملتقى الذي تتواصل فعالياته حتى مساء بعد غد الثلاثاء،28  فبراير الجاري، محاور عدة، تسعى إلى إبراز دور منظمات الإدارة الجماعية للنشر، وبالأخص منظمات حقوق النسخ في مجال تعزيز وحماية الإبداع، وتدعيم دور المؤسسات الثقافية والتعلمية في نشر الوعي بأهمية حقوق الملكية الفكرية، ومعايير صناعة النشر، حيث تتوزع جلسات الملتقى على ثلاثة عناوين، هي: "الإدارة الجماعية في القطاع الإبداعي"، و"منظمات حقوق النسخ وعملية التراخيص"، و"دور المؤسسات الثقافية والتعليمية في حماية أصحاب الحقوق".
 
ويشارك في الملتقى نخبة من المتخصصين في قضايا النشر، ومنظمات الحقوق الدولية للنسخ، وعدد من الكتّاب والناشرين والمتخصصين، حيث تلقي الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، المؤسس والرئيس الفخري لجمعية الناشرين الإماراتيين، الكلمة الافتتاحية للملتقى، لتنطلق بعدها أولى جلسات الملتقى تحت عنوان "الإدارة الجماعية في القطاع الإبداعي" يقدم فيها مايكل هيلي المدير التنفيذي للعلاقات الدولية في مركز تراخيص حقوق النشر، عرضاً لأبرز مهام الإدارة الجماعية، وتأثيرها على ضبط منظومة العمل الإبداعي.
 
وتستهل فعاليات الجلسة الثانية التي تحمل عنوان "منظمات حقوق النسخ وعملية التراخيص"، تاريا كوسكينين اولسون المستشار الدولي في قضايا الملكية الفكرية، بعرض تقديمي تكشف فيه محاور الجلسة وأبرز نقاطها، لينضم إليها ناصر علي الخصاونة، الشريك الإداري في شركة إيفرشيدز، في جلسة نقاشية يديرها  عبدالرحمن العبيدلي، عضو مجلس إدارة جمعية الإمارات للملكية الفكرية.
 
وتبدأ فعاليات الجلسة الثالثة التي تناقش موضوع "دور المؤسسات الثقافية و التعليمية في حماية أصحاب الحقوق" كارولاين مورغان، الرئيس التنفيذي والمدير العام للاتحاد الدولي لمنظمات حقوق النسخ، بعرض تقديمي يكشف أثر المؤسسات الثقافية والتعليمية على دعم توجه حركة النشر وتعزيز قوانينها، وضوابط عملها، لينضم إليها بعد ذلك حبيب الصايغ رئيس تحرير صحيفة الخليج المسؤول، رئيس اتحاد الكتاب الاماراتيين، أمين عام اتحاد الكتاب والأدباء العرب، في جلسة نقاشية حول الموضوع ذاته، تديرها الدكتورة مريم الشناصي رئيس جمعية الناشرين الإماراتيين.
 
يشار إلى أن الملتقى الإماراتي لحقوق النسخ يشكل نقطة الانطلاق لإنشاء مركز لإدارة حقوق النسخ في دولة الإمارات العربية المتحدة تعزيزاً لبيئة النشر والإبداع فيها، وحماية لحقوق الملكية الفكرية ولحقوق المؤلفين والناشرين، حيث سينعكس إيجاباً على صناعة النشر، ويستقطب المبدعين ليتخذوا من دولة الامارات منطلقاً لابتكاراتهم وإبداعاتهم، في مختلف المجالات الفكرية، والأدبية، والثقافية، وذلك انسجاماً مع رؤية الإمارات 2021 الهادفة إلى أن تكون الدولة ضمن أفضل دول العالم بحلول اليوبيل الذهبي لقيام الاتحاد. ويحظى الملتقى برعاية كلاً من غرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومصرف الشارقة الإسلامي.
 
 
الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي
 
تعد الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، المؤسس والرئيس الفخري لجمعية الناشرين الإماراتيين،  شخصية بارزة في العديد من المجالات وخصوصاً في الثقافة والنشر وأدب الأطفال، حيث أسست في عام 2007 دار كلمات للنشر، المتخصصة بإصدار كتب الأطفال ذات الجودة العالية باللغة العربية، والتي تحولت في عام 2013 إلى "مجموعة كلمات للنشر"، كما أسست جمعية الناشرين الإماراتيين، والمجلس الإماراتي لكتب اليافعين، الذي أطلقت تحت مظلته في عام 2009، جائزة اتصالات لكتاب الطفل، أبرز جائزة لأدب الأطفال في الوطن العربي. وتتولى أيضاً رئاسة اللجنة المنظمة لمشروع ثقافة بلا حدود، التي تمكنت من توزيع 50 كتاباً على 42000 أسرة إماراتية في إمارة الشارقة.
 
مايكل هيلي
 
يشغل مايكل هيلي، المدير التنفيذي للعلاقات الدولية في مركز تراخيص حقوق النشر، منصب المدير التنفيذي للعلاقات الدولية في هذا المركز الرائد في مجال ترخيص حقوق التأليف والنشر وتوفير حلول المحتوى، ويهدف إلى وضع حلول للمشترين والبائعين لحقوق العالم الرقمي.
 
 
تاريا كوسكينين اولسون
 
تعمل تاريا كوسكينين اولسون مستشارة دولية حول قضايا الملكية الفكرية، بتركيز خاص على إدارة الحقوق، وتولت في السابق منصب رئيس الاتحاد الدولي لحقوق النسخ، ثم أصبحت رئيسة فخرية للاتحاد منذ عام 2001 إلى عام 2009.
 
عبدالرحمن العبيدلي
 
 يعمل عبدالرحمن العبيدلي حالياً مدير إدارة الشؤون القانونية في هيئة تنظيم الاتصالات، كما يعمل في القيادة العامة لشرطة دبي منذ عام 1995 حاصل على ليسانس في القانون من أكاديمية شرطة دبي عام 2001، وماجستير في القانون العام من جامعة محمد الخامس في المملكة المغربية عام 2008، وحاصل على دكتوراه من  جامعة محمد الخامس في المملكة المغربية عام 2012، وهو عضو مجلس إدارة جمعية الإمارات للملكية الفكرية.
 
كارولين مورغان 
 
تعمل كارولين مورغان رئيساً تنفيذياً ومديراً عاماً للاتحاد الدولي لمنظمات حقوق النسخ. كما عملت
مديراً عاماً لـ"فيسكوبي"، وهي وكالة حقوق الطبع والنشر في سيدني بأستراليا، وترأست لجنة آسيا والمحيط الهادئ وقضايا الاتحاد القانونية.
  
حبيب الصايغ
 
يشغل حبيب الصايغ منصب رئيس تحرير صحيفة "الخليج" المسؤول، ورئيس مجلس إدارة اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات، والأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، وهو شخصية إماراتية وعربية بارزة، يجمع بين الصحافة والكتابة والأدب والشعر، وكرمه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بميدالية "أوائل الامارات" في العام 2016، ويعتبر واحداً من رواد حركة الشعر الجديد في الإمارات ومنطقة الخليج، حيث كتبت عنه مئات الدراسات، وترجمت قصائده إلى الإنجليزية، والفرنسية، والألمانية، والإيطالية، والإسبانية، والصينية.
 
ناصر الخصاونة
 
يعمل ناصر الخصاونة في مجال تقديم الاستشارات القانونية في مختلف القضايا التجارية ذات التقاضي المتعدد التحكيم، وهو الرئيس المشارك للمنتدى العربي الإقليمي لرابطة المحامين الدولية، وشغل منصب المستشار القانوني لشركة بروكتر وجامبل ولجنة الأمم المتحدة للتعويضات التي أنشئت للبت في طلبات التعويض الناشئة عن غزو العراق للكويت في عام 1991‪.
 
مريم الشناصي 


تشغل الدكتورة مريم الشناصي، منصب رئيس جمعية الناشرين الإماراتيين، وتمتلك خبرات متعددة في مجالات البيئة، والتخطيط، والتدريس، والنشر. حيث تولت سابقاً منصب وكيل وزارة البيئة والمياه، وعملت مديراً تنفيذياً للشؤون الفنية ومستشاراً لوزير البيئة والمياه، وأستاذاً مساعداً ورئيس قسم الصحة البيئية بكلية العلوم الصحية بجامعة الشارقة، وهي عضو مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للرقابة النووية، وعضو مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، ونائب المحافظ للصندوق الدولي للتنمية الزراعية، إضافة إلى كونها مؤسسة ومديرة دار الياسمين للنشر والتوزيع .