العرب نيوز ( مكتب - الجزائر ) بقلم الزميلة آمال إيزة .-ستكون العائلات الوهرانية " الجزائرية " على موعد مع اكبر عرس جماعي منذ الإستقلال بعاصمة الغرب الجزائري "وهران"  و الذي نظمته جمعية كافل اليتيم ,لإدخال البهجة و السرور على قلوب الأيتام الذين يرغبون بالزواج , بهذا الشأن إتصلت " العرب نيوز" برئيس
الجمعية الشيخ فيزازي بغدادي الذي نوه أنهم سيقيمون العرس بفندق الميريديان يوم الإثنين الموافق لتاريخ ال 30 من شهر نوفمبر , مضيفا في سياق حديثه أن عدد العرسان 65 زوجا  سيدخلون القفص الذهبي .
 على صعيد مماثل أشار ذات المتحدث أن التحضيرات لا تزال متواصلة لحد الساعة , و لم تتبقى منها سوى الرتوشات الأخيرة، لإدخال البسمة على محيا هؤلاء الأيتام, مضيفا في سياق حديثه بأن الفضل يرجع أولا لله سبحانه و تعالى و ثانيا للمحسنين , فالفكرة الأساسية هي تخريج العمل الخيري و جعله يظهر في صورة فنية جميلة تعبر عن تحضر شعبنا  الجزائري و تسابقه لفعل الخير .
             يعد أكبر عرس جماعي منذ الإستقلال بعاصمة الغرب الجزائري ". "
  هذا وكشف الداعية الشيخ فيزازي بغدادي رئيس جمعية كافل اليتيم  الخيرية بوهران  على هامش تنظيمه لندوة صحفية   نهاية الاسبوع المنصرم بمقر الجمعية ,  عن الاستعدادات الأخيرة للحفل الكبير الذي تستعد له الباهية وهران لزرع البسمة على شفاه  الأيتام أين سيكون الحفل البهيج الذي سينطلق من مقر الجمعية في حدود الرابعة والنصف مساءا من أمام مقر الجمعية ببئر الجير مرورا بحي العقيد لطفي وسط أهازيج البارود والقرقابو وزغاريد النسوة وحمل للرايات الوطنية وصولا إلى فندق المريديان  داخل أجمل قاعة بالفندق الفخم، بحضور وجوه عديدة سياسية وفنية من مختلف الطبوع  ورياضية وثقافية وممثلين عن الجمعيات الفاعلة لإضفاء طابع التعدد، رافعين شعار " الخير يجمعنا""
 
هذا ولم يخف الشيخ فيزازي بغدادي  المساعدات التي تقدم بها المحسنون من كل مكان عبر التراب الوطني في هبة جماعية فكل واحد يريد أن يضع بصمته في هذا العرس الكبير أين ستحصل كل العرسان على هدايا قيّمة ,لدخول الحياة الزوجية ,كالمستلزمات و الأجهزة الكهرومنزلية و غيرها .
مضيفا بذات الشأن ان الحفل الكبير سيشهد حضور العديد من الإعلاميين و الصحافيين , و كذا القنوات الخاصة فضلا عن طاقم حصة و "وافعلوا الخير" و طاقم " المنشار" التابعة لقناة الشروق تيفي , الذي يشهد اقبالا و أكبر نسبة مشاهدة و تفاعل أوساط العائلات الجزائرية , على غرار الوجوه الفكاهية المعروفة بالوسط الفني , و غيرها من المفاجئات السارة التي تعبر عن مدى تضامن و حب الشعب الجزائري لفعل الخير و تسابقهم من أجله , و كل يوم يبرهن المواطن على حبه لبلده و أبناء بلده .
هذا و تجدر بنا الإشارة أن موكب العرس سيكون متبوعا برجال الأمن " الشرطة" التي ستحيط بالموكب بالدراجات النارية .