العرب نيوز ( مكتب - الجزائر ) بقلم الزميل العمري كقلاتي - ﻓﻲ ﺇﻃﺎﺭ اﻠﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻃﻠﻘﺘﻬﺎ ﺍﻟﻤﺪﻳﺮﻳﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ ﻟﻠﺤﻤﺎﻳﺔ ﺍﻟﻤﺪﻧﻴﺔ ﺗﺤﺖ ﺷﻌﺎﺭ " مسعف ﻟﻜﻞ عائلة ". وتجسيدا لبرنامج ﺍﻟﻤﻜﺘﺐ ﺍﻟﻮﻻﺋﻲ ﻟﻠﺠﻤﻌﻴﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﺘﺒﺎﺩﻝ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﺒﺎﺏ بولاية باتنة

الذي يهدف الى تفعيل العمل الجواري الميداني الهادف إلى غرس ثقافة الإسعاف لدى مختلف شرائح المجتمع وتحت إشراف مديرية الحماية المدنية لولاية باتنة . نظم المكتب البلدي لبلدية بريكة دورة تكوينية حول الإسعافات الأولية لفائدة مختلف شرائح المواطنين والذي إحتظنت فعالياته القاعة الكبرى بالمكتبة البلدية بمدينة بريكة . هذا وقد تلقى هؤلاء دروسا نظرية وتطبيقية بإشراف ضباط وأطباء الحماية المدنية حول تقنيات الإسعافات الأولية الواجب تقديمها للأشخاص في حالة وقوع حوادث أو أخطار مثل حوادث المرور و الحروق والكسور والاختناقات والإغماءات والغرق وغيرها . ويهدف هذا البرنامج التكويني الذي يدوم الى غاية نهاية الشهر الحالي إلى تعريف المشاركين بالتقنيات الجديدة في مجال الإسعافات الأولية المعتمدة دوليا لتقديم خدمات أحسن لضحايا مختلف الحوادث وذلك من خلال دروس نظرية و تطبيقية. من جهته دعا رئيس المكتب الولائي لذات الجمعية السيد " رياض العيدون " الشباب إلى ضرورة التقرب من الحماية المدنية للاستفادة من هذا التكوين الذي من شأنه أن ينشر ثقافة الإسعافات الأولية والاستعانة بهم في حال وقوع حوادث أو كوارث طبيعية على غرار الزلازل والفيضانات وفي مختلف الأزمات وحتى ضمن الحملات التحسيسية الخاصة بحوادث المرور والوقاية من حرائق الغابات .