نور الدين مليكشي : سفير المريخ يحاضر في الجزائر  
 
العرب نيوز ( شخصيات ) ألقى العالم الجزائري بوكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» نور الدين مليكشي يوم الاثنين 02 أبريل / نيسان 
2018 محاضرة علمية بعنوان :" Looking for signs of cancers on earth and of life on mars , one laser pulse at a time أي " نبحث عن علامات  السرطان على الأرض وفي الحياة على المريخ ، نبضة ليزر في وقت واحد " في جامعة هواري بومدين للعلوم والتكنولوجيا بباب الزوار 15 كلم شرق العاصمة وهذا تلبية لدعوة مقدمة  من قبل طلبة نادي الجامعة للمتحدثين باللغة الانجليزية .
 
وقد كانت مشاركة الحضور في اللقاء تستلزم وجود دعوات خاصة وزعها النادي لعدد محدود من طلبة الجامعة ولكن هذا لم يمنع طلبة آخرين من مختلف الجامعات الجزائرية ومن شتى التخصصات من القدوم .
 
حيث صرحت الطالبة صبرينة درموشي لعرب نيوز :" لقد وجهنا دعوة للبرفيسور مليكشي منذ مدة وقد وعدنا بالحضور وفعلا استجاب لدعوتنا بكل تواضع واهتمام ، ولم نكن نتوقع أن يحضر هذا العدد الكبير من الطلبة والأساتذة للمشاركة في المحاضرة التي كانت علمية بالدرجة الأولى فقد تفاعل الحضور مع البرفيسور وعادت المناقشة بنتائج ايجابية  ".
  
وقد بدأت المحاضرة على الساعة 10 صباحا واستمرت لثلاث ساعات أين عرض البرفيسور نور الدين مليكشي الأبحاث التي يقوم بها مع فريق عمل بوكالة «ناسا» حول كوكب المريخ موضحا أن الفريق الذي يعمل ضمنه يسعى للبحث عن عناصر الحياة ، وآثارها التي لا تزال موجودة على الصخور وسطح الكوكب ، إذ يقول :" إن ما نتعلمه من هذه المهمة سيحدد شكل المريخ المستقبلي والمهام الكوكبية الأخرى "
 
ويشرح كيف تستخدم تقنيات حديثة مثل الكاميرات الكيميائية التي تتكون من جهاز التحليل الطيفي الناجم عن الليزر والذي يسمح باستعمال تقنية التصوير عن بعد والحصول على بيانات حول التربة والصخور 
ليتم استعمالها في البحث والتحليل ، وقد توصلوا لتحسس وجود مياه على  السطح .  ،
 
وللإشارة فإن  البروفيسور مليكشي لقب بالسفير الرمزي لكوكب المريخ بعد تكريمه من قبل  حاكم ولاية دلوار الأمريكية تبعا  لمشاركته في إطلاق الروبوت " كيريوزيتي " إلى سطح المريخ .
 
وفي موضوع ثان تحدث البرفيسور مليكشي عن مرض السرطان بوصفه قائلا :" السرطان مرض قديم للغاية يحمل عبئا كبيرا على المجتمع ، من ناحية الحياة البشرية ، وكذا الاقتصادية، إذ يمكن علاج العديد من السرطانات بنجاح إذا تم اكتشافها وتشخيصها مبكرا، فمع باحثين آخرين نعمل على استخدام أشعة الليزر النبضي لتوليد بيانات طيفية ذات حساسية كافية وبمساعدة نماذج رياضية حديثة للتمكن من التفريق بين العينات السرطانية وغير السرطانية ، والأبحاث تجري على عينات الدم لسهولته فضلا عن  أنه في حالة نجاحه فهو واحد من أكثر العينات الطبية الحيوية التي يمكن الوصول إليها إذ لا يتطلب استخلاص الدم أدوات تصوير كبيرة ومكلفة ولا جراحة موضعية."
 
وبهذا بيّن البرفيسور التطبيق المزدوج لهذا الاختراع المذهل لينهي محاضرته بإهداء خاص للعرض والعمل الفاضل لكل مرضى السرطان عبر العالم في التفاتة تضامنية من عالم كبير قدم إنسانيته ودعمه على كل الألقاب والشهادات . 
 
وقد استفاد طلبة جامعة هواري بومدين وأساتذتها بهذا اللقاء الذي أعقبته مقابلات ودردشات ودية صرح فيها البرفيسور أنه فخور جدا لكونه متخرج من جامعتهم . 
 
وللتذكير فإن العالم الفيزيائي نور الدين مليكشي عميد كلية كينيدي للعلوم مركز العلوم أولني بالولايات المتحدة الأمريكية حاليا كان قد التحق بجامعة باب الزوار ليتخرج منها سنة 1980بدبلوم للدراسات العليا في الفيزياء ، ثم تحصل على منحة للدراسة في جامعة ساسكس بالمملكة المتحدة أين تحصل على ماجستر سنة 1982 و درجة الدكتوراه عام 1987، ثم عاد إلى الجزائر حيث عمل مدرسا مساعدا في جامعة العلوم والتكنولوجيا في الفترة من 1988 إلى 1990، لكن الاضطرابات الأمنية التي كانت تشهدها البلاد  في تلك الحقبة اضطرته للانتقال إلى الولايات المتحدة الأمريكية .
 
نور الدين مليكشي ابن الجزائر وفخرها ،عالم فيزيائي لامع ومتواضع لم يتنكر يوما لوطنيته ودائما ما يعلن استعداده لخدمة بلده وأبنائه ، ففي 16 كانون أول / ديسمبر 2015 كان قد أعلن بأن أزيد من 30 عالم جزائري بالولايات المتحدة شكلوا مؤسسة تعمل على دعم البحث العلمي بالجزائر والتعريف بثقافتها في البلاد التي يعيشون بها.
 
وقد أفاد في ندوة صحفية نشطها على هامش المحاضرة التي ألقاها بجامعة الإخوة منتوري بقسنطينة، بأن مبادرة لمّ شمل العلماء الجزائريين المتواجدين بالولايات المتحدة في المؤسسة الجزائرية الأمريكية للثقافة والعلوم والتعليم والتكنولوجيا التي يرأسها، تهدف إلى إنشاء إطار منظم يمكنهم من دعم البحث العلمي بالجامعات والمخابر الجزائرية من خلال علاقات تبادل، فضلا عن التعريف بالثقافة الجزائرية في البلد الذي يعيشون فيه من خلال الترجمة وغيرها من النشاطات .
 
البرفيسور مليكشي لم يمتنع أبدا عن قبول دعوات للمحاضرة ودعم الجزائر وطلبتها وبالمقابل بدا جليا المكانة التي يحض بها في الأوساط الأكاديمية الجزائرية إذ استقبل بحفاوة واستفاد الطلاب من المعلومات والتوضيحات القيمة التي قدمها صاحب العديد من الإنجازات التي جعلته أحد أهم وأبرز العلماء العرب بالولايات المتحدة الأمريكية ،فهو مخترع أجهزة وألياف بصرية متطورة جداً وصغيرة و سهلة الاستعمال تستخدم في مجالات التشخيص في الطب وعلاج الأسنان  والهندسة المدنية وعلم المحيطات فضلا عن تسجيله أكثر من أربعة عشر براءة اختراع  وتطوير أجهزة التقاط صور حول الكوكب المريخ.
.    
 
 
 
 
Ambassador of Mars lectures in Algeria. 
 
   
NoureddineMlikechi ; D. Phil.Professor of Physics and Applied Physics and the Dean of the Kennedy College of Sciences at the University of Massachusetts Lowell invited by the members of  English Speakers Club to give a lecture at theThe University of Science and Technology Houari-Boumediene( U.S.T.H.B)located in Bab- Ezzouar  15 kilometres from Algiers on April 2, 2018.
 
The conference topic was « Looking for signs of cancers on earth and of life on Mars, one laser pulse at a time »
 
Students and Professors from different disciplines interested in the topic attended the lecture. The professor answered all their questions.
 
Sabrina DERMOUCHI a Biology student and a member of the club explained to Arab News:
 
“My partner TamzaitNarimane and I, had a wonderful opportunity to interview the Pr MELIKECHI for our club’s magazine in last January XXX. For us, meeting this great man is just  a dream  which become reality ; this is not only an honor, but a source of inspiration and encouragement for me and all those brains which still waiting and dreams to shine one day. He reassured us that Algeria is not a barrier and it is our responsibility to change the situation we are living in.  He encouraged us  to look ahead, to be creative and pursue being hard-workers”.
 
Professor MELIKECHI is a member of the Mars Exploration Mission. His workscovers a wide range of research areas of atomic, molecular and optical physics with contributions to spectroscopy, nonlinear optics, optical sensing, high precision measurements.
 
He said:“What we learn from this mission is bounded to shape future Mars and other planetary missions in many regards: science, technology, innovation, management…”
 
In addition to that he explained how they use the Chemistry Camera, this instrument consists of a remote laser-induced breakdown spectroscopy (LIBS) setup and a remote micro-imager: “The laser spectroscopic instrument currently on Mars provides data on Martian soils and rocks.
 
Essentially, LIBS consists of focusing a laser pulse onto a target (in this case a Martian soil or a rock), which generates a plasma plume that emits light, which in turn is collected for analysis. As an atomic, molecular and optical physicist, my role is to analyze -in very close coordination with other Mars Science Laboratory  (MSL) scientists- the Chemistry Camera data we receive.
 
To complement and better fulfill our role, we have built, in my laboratory, a chamber that mimics the atmospheric conditions known to exist on Mars. This helps us conduct laser measurements under Mars conditions and enhances our understanding of the data”.
 
During the second part of his lecture, he explainedhow laser technology is used to help us in an early detection of cancers. 
 
 
He said: “cancer is a very old disease that has a worldwide burden on society, both in term of human lives, and of course in economic terms , many cancers could be treated successfully if they are detected and diagnosed in their early stages of development. 
 
With other researchers, we are working on complementary and synergistic approaches. The first consists of using pulsed lasers to generate spectroscopic data with enough sensitivity that, with the help of novel mathematical models, can differentiate between cancerous and non-cancerous samples.
 
We have made the deliberate decision to work on blood samples not because it is easier but because if successful it is one of the most accessible biomedical samples available. Extracting blood does not require large and costly imaging instruments and nor does it require invasive surgery. 
 
How is this related to the Mars mission?  Well, for MSL, a number of classification algorithms are being developed and tested for their performance in terms of differentiating and labeling various rocks and soils.
 
This work is crucial for MSL but it can also be of huge importance for cancer detection, classification and eventually diagnosis. The dual application of an invention, or new knowledge learned, is certainly not a new concept but in this particular case it can yield unexpected and beautiful new technologies.
 
The second approach we use in my laboratory consists of combining nanotechnology and laser spectroscopy -once again- to detect early signs of specific cancers in blood. ” 
 
To conclude, he dedicated his work and research to all cancer patients in the world ; It is a humane attitude from a great physicist
The students welcomed the professor who told them how pleased he was to graduate from their university .
 
A native of Algeria wherehe received his basic education  and hisDiplômed'ÉtudesSupérieures in Physics at the University of Sciences and Technology HouariBoumediene in Algiers, Algeria and his academic career was continued at the University of Sussex in England where he obtained aDoctorate of Philosophy in Physics.
 
Professor MELIKECHI has received numerous awards, including: The Excellence Award from the African Society for Engineering Management, the Delaware Bioscience Association’s Academic Research Award, the NASA Group Award for work that the ChemCam team performed, and the US-Algeria Business Council Award for International Science. 
 
Dr. NoureddineMelikechi said: “Steps were taken to improve scientific research, because the research is limitless”
He added: “I hope that his academic lecture will inspire some young Algerians and look forward to the day when more and more Algerians get involved in whatever excites them and helps others. Of course, they can and will do well when encouraged and provided with the opportunity to be engaged in the development of our country”.