العرب نيوز أخبار العرب كل العرب

العرب نيوز ( حوار - خاص  ) بقلم الزميلة  : نجوى رجب - آكد خالد الغويل الناشط الحقوقي الليبي - أن التصريحات التي صدرت مؤخرا بتسليح جيش حكومة الوفاق أو أي جيش يتحدث عنه مؤتمر فيينا  ،

ما هي إلا قرارات تزيد المشهد تعقيدا وتساعد على خلق جيش ميلشاوي موازي للجيش العربي الليبي ، موضحا أن تسليح أي ميليشيات أو مجموعات بخلاف الجيش الليبي  أمر مرفوض من قبل الشعب الليبي . 

وأوضح " الغويل " في تصريح خاص -  أن الجيش الليبي العربي هو الجيش الشرعي الوحيد المعترف به ،  والمنبثق عن مجلس النواب الليبي المعترف العالم بشرعيته أيضا ، لافتا إلي أن مصر تبنت قبل ذلك مشروع برفع الحذر عن تسليح الجيش العربي الليبي في جامعة الدول العربية ، وتابعاتها الأردن  في مجلس الأمن وأقرت بضرورة تسليح الجيش الليبي باعتبار أن الأردن عضو غير دائم بمجلس الأمن ، ووقتها اعترضت أمريكا واستعملت حق الفيتو لرفض المشروع ، موضحا أن أمريكا تريد تسليح عصابات وميليشيات ومحاربة أي كيان من شآنه توحيد الصف الليبي .
 وأضاف الناشط الحقوقي الليبي -  أن ما يحدث في ليبيا اليوم ما هو إلا انقسامات داخل جماعات المتآمرين على ليبيا ومن حاربوا تحت طائرات الناتو سابقا ، موضحا أن الموقف الليبي الحقيقي ستبرهنه القوى الوطنية الحقيقية في الأيام القادمة ، من خلال توحيد الصف الوطني والقضاء على كل من يتعامل مع الغرب واجنداته ، مشيرا إلي أن الأيام القادمة سيختار الشعب الليبي حكومة وفاق حقيقية يرتضيها الشعب الليبي تجمع كل طوائف الشعب الليبي ،  وليست حكومة الوصايا المنصوبة من الغرب .