العرب نيوز ( مكتب - سدني )  بقلم الاستاذ  عباس علي مراد - من ضمن سلسلة نشاطاته أقام المركز الثقافي الاسترالي العربي منتدى بطرس عنداري ندوة ثقافية بعنوان " دور الاديبات العربيات

في تثوير المجتمع العربي" وذلك لمناسبة ذكرى غياب عميد الصحافة العربية في أستراليا الصحافي بطرس عنداري.
وقد حضر المناسبة العديد من أبناء الجالية ووجوه فنية، وثقافية وأعلامية وناشطين إجتماعيين بالاضافة الى ممثلين عن بعض التيارات السياسية العربية في أستراليا ومؤسسات وجمعيات  أخرى.  
عرفت المناسبة الاعلامية المميزة ندى فريد، وتحدث في المناسبة كل من رئيس المركز الدكتور مصطفى علم الدين الذي ركز في كلمته على دور المرأة في تقدم وتطوير المجتمع لما لها من تأثير من خلال تنشئة  الاجيال. وكانت كلمة لممثل البنك العربي الاستاذ إميل شاهين الذي أشاد بالدور الذي يقوم به المركز الثقافي وأعرب عن سعادته لإستمرار البنك في دعم هذه النشاطات، وكانت للدكتورة نجمة حبيب كلمة غنية عن دور الاديبات العربيات في تثوير المجتمع العربي وعرضت الدكتورة حبيب أسماء معظم الاديبات اللواتي كان لهن دوراً مميزاً على مساحة العالم العربي من الجزائر الى مصر مروراً بفلسطين الى لبنان وسوريا وغيرها من البلدان العربية، وكذلك تناولت ببعض التفصيل دور أديبات من الجزائر وفلسطين من خلا مقاومتهنا للأحتلال بالاضافة الى العادات البالية التي تعيق تطور المرأة وأخذ دورها في المجتمع.
وقد القى في المناسبة كل من الشاعر جورج منصور والشاعر فؤاد نعمان الخوري قصيدتان من الوحي المناسبة وأشادا بصفات الراحل بطرس عنداري ودروه في تطوير العمل الصحافي العربي في أستراليا.
ولقد شارك في هذا النشاط الخطاط المبدع والمييز الاستاذ سليم منصور بمخطوطات جملية وعرض لبعض الخطوط العربية.
وفي الختام جرى تسليم دروع لكل من السيد قحطان حدارة والسيد ملك الرفاعي والسيدة جورجات بشارة تقديراً لدورهم في المجال الفني والمسرحي. وتقديراً من المركز لدعم البنك العربي المستمر للمركز فقد تم تقديم شهادتا  تقدير لكل من المدير العام للبنك العربي أستراليا الاستاذ جو رزق والاستاذ إميل شاهين وللسيدة حنان عنداري ممثلة لمؤسسة كارول أودي للمحاماة.
وأخيراً كانت وصلة فنية قدمها الفنان المبدع مالك الرفاعي .
كانت الندوة برعاية البنك العربي أستراليا ومؤسسة كارول أودي للمحاماة.