|
الأحد، الموافق ٢٠ يونيو ٢٠٢١ ميلاديا

العرب نيوز ( شعراء العرب ) بقلم أنور مغنية – سألَ المُريدُ..
سألَ المُريدُ حبيبهُ مِن لوعةٍ
والعينُ دامعةٌ لشدَّة الأسى ..

والقلبُ قد شفَّهُ الوجدُ
والروح يُعذِّبها شوق اللقا…

قد أضحى بليلِهِ غير ذي بصَرٍ
كما قططٌ ولائدٌ أعياها العمى

هو سؤالٌ للحبيبِ ارسلهُ
فيه من الشكوى ما قد حوا…

فيه بَثَثتُ صدق لواعجي
وقلبي غيرك من الخلق ما اصطفا

تجورُ الأيام عليهِ بقسوةٍ
ويلوذ بها علَّهُ القسوة يسبقا

لا أكتمُ هذا الحبّ الا فاعلمي
تركتُ الدنيا لا أمَّ لي ولا أبا

أما لهذا لديكِ من ذمَّةٍ ؟
أما لحزني لديك مِن شِفا ؟


Translate »