|
الإثنين، الموافق ٢٠ سبتمبر ٢٠٢١ ميلاديا

النقي : لم نُخلق للراحة !


العرب نيوز ( رؤوس – أقلام ) بقلم رجل الأعمال والكاتب الكويتي علي النقي كُلٌّ منّا يُريد أن يعيش بِـراحة، ولكن هل تسمح لنا الحياة بذلك وهي التي تكتسحنا – كالنهر الجاري- وتنبع أحياناً مُنحدراتها من العدم؟ وهل ثِمة نجاح تحقق دون عناء؟ أو بتماطل في الطريق؟ أو بتشتيت الجُهود وهدر الطاقات؟ .

كم مرة تساءلنا في قرارة النفس بأنه لو عرفنا سابقاً ما نعرفه الآن (في عُمرنا الحالي) وطوّرنا وَعينا أو جرّبنا أشياء لم نقم بها من قبل، أو أطعنا من يهدينا وتجنّبنا من يُردينا.. لعِشنا بشكل أفضل؟ .

إن النمو الحضاري في الحياة مقرون بمدى التصميم والعزم على التغيير والتقدم، وإعادة الحسابات الشخصية، واستيعاب أن مُقارعة ما لا يُمكن تجنبه مضيعة للوقت، والهروب من الواقع بحجة الإحباط إستسلام محض، وأننا لم نُخلق للراحة هكذا بطبيعتنا، ومن ثم نتجرأ بالإعتقاد أن بداخلنا قوى تتفوق على ظروفنا، وتقهر عقباتنا، وتدحر تأخرنا أو رفضنا أو حتى فشلنا، مع ضرورة الشُعور المُستمر بالتقصير كإحساس يدفعنا لبذل المزيد من البذل والعطاء، وكمُحرّك لانطلاقنا من جديد! .


Translate »