|
الأربعاء، الموافق ٢١ فبراير ٢٠٢٤ ميلاديا

العرب نيوز ( عالم الفن والسينماء ) حصلت شركة MAD Solutions على حقوق توزيع الفيلم اليمني المرهقون للمخرج عمرو جمال، وهو أحد المشاريع الواعدة المشاركة في برنامج عروض قيد الإنجاز في سوق البحر الأحمر والذي يقام على هامش فعاليات الدورة الثانية من مهرجان البحر الأحمر السينمائي في جدة.

الفيلم من إخراج وإنتاج عمرو جمال وشارك في كتابة السيناريو مع مازن رفعت، ويستند على أحداث حقيقية في عدن باليمن عام 2019، إذ تتبع القصة معاناة زوجين وأطفالهما الثلاثة بعد خسارة الأب والأم لعملهما جراء أزمة اقتصادية تمر بها الدولة. وبعد اكتشاف الأم حملها في الطفل الرابع، يحاول الأبوان إيجاد طريقة للإجهاض رغم موقف مجتمعهما المحافظ تجاه هذا الأمر، مما يجبر العائلة على اتخاذ قرارات صعبة للنجاة من هذا المأزق.

المرهقون إنتاج مشترك بين اليمن والسودان والسعودية وأثار الانتباه عالميًا لأول مرة في الدورة السابقة من مهرجان كارلوفي فاري السينمائي الدولي حيث حصل على منحة تطوير ما بعد الإنتاج لمشروع قيد العمل من قسم Eastern Promises، وقد تم الانتهاء من تصويره مؤخرًا ويشارك في بطولته خالد حمدان وعبير محمد وسماح العمراني وأوسام عبد الرحمن.

ويعد الفيلم ثاني فيلم روائي طويل لمخرجه بعد عشرة أيام قبل الزفة (2018) وكان أول فيلم روائي طويل يعرض جماهيريًا في اليمن بعد ثلاثة عقود من اختفاء السينما في اليمن، وفاز بالعديد من الجوائز المهمة منها جائزة الجمهور في مهرجان سان دييغو السينمائي الدولي بأميركا وجائزة لجنة التحكيم في مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة وغيرهم.

ويقول المخرج عمرو جمال “تستند حبكة الفيلم على تجربة شخصية شهدتها في مدينة عدن مع أحد أصدقائي المقربين، كنت محظوظًا بالمشاركة في تنفيذ الفيلم وإنتاجه مع عدد كبير من الجنسيات المختلفة بجانب الطاقم اليمني، وشرفت بالعمل مع فنانين ومنتجين من السودان ومصر والهند والسعودية ولبنان والتشيك وإنجلترا وتايوان. كان هذا حلمًا صغيرًا لشباب من عدن انتهى بفيلم تقاسمه مبدعون من أنحاء العالم، وللحلم بقية”.

ويشارك في إنتاج الفيلم محسن الخليفي ومحمد العمدة بالإضافة لـأمجد أبو العلاء مخرج الفيلم السوداني ستموت في العشرين الحائز على عشرات الجوائز الدولية من مهرجانات فينيسيا وقرطاج ومالمو والجونة وفريبورغ ومومباي وغيرهم، كما مثل السودان في جائزة الأوسكار 2020 في أولى مشاركاتها.

ويقول منتج الفيلم محسن الخليفي “صناعة السينما بالنسبة لنا نافذة يمكن للعالم أن يشاهدنا من خلالها، وكذلك هي نافذتنا الشخصية لنتعرف على بقية العالم. هذا الفيلم هو التحدي الإنتاجي الأصعب لنا حتى اليوم. وصولنا للعديد من المهرجانات الدولية قبل إطلاق الفيلم رسميًا هو انتصار لأحلامنا في السينما ويجعلنا متفائلين بمشوار سينمائي مشرف للفيلم عند إطلاقه في العام المقبل، ممتنون لكل الدعم الذي حصلنا عليه محليًا ولولاه لما خطونا للأمام، وسعداء بكل الشراكات والتعاونات الإنتاجية عربيًا ودوليًا التي قمنا بها”.

ومن جانبهما يقول ماهر دياب وعلاء كركوتي، الشريكان المؤسسان لـ MAD Solutions: “سعداء بالحصول على حقوق توزيع هذا الفيلم وهذه القصة الواعدة والمؤثرة، فهي تنسجم مع فلسفة الشركة لإيجاد صُناع أفلام ذوي قدرات ابتكارية ومشاريع تربط بين ثقافات عديدة، لذلك كان المزيج العالمي للمواهب في الفيلم محط انتباهنا في MAD”.

#العرب_نيوز ” أخبار العرب كل العرب “

Translate »