العرب نيوز ( مكتب - دبي )  بقلم الزميلة آمال إيزة - نظمت هيئة الشارقة للكتاب، مع انطلاقة اليوم الأول لفعاليات معرض الشارقة الدولي للكتاب في نسخته الرابعة والثلاثين، في 4 نوفمبر، مسابقة أفضل تقرير صحافي مكتوب، لطلبة الجامعات الإماراتية الحكومية والخاصة.
 وتتمحور فكرة المسابقة  أساسا, على حضور طلاب وطالبات الجامعات لمحاضرات المعرض التي يلقيها مجموعة من الكتاب الأجانب والعرب، وكتابة تقرير عن إحدى هذه المحاضرات، ويشترط في التقرير أن لا يزيد عن صفحة واحدة، ويكون مكتوباً باللغة العربية أو اللغة الإنجليزية، ما يعني أن حضور الندوات والمحاضرات والفعاليات في المعرض، هو خطوة أساسية، ومن ثم كتابة تقرير عنها لا يتجاوز صفحة واحدة، وتقديمه لإدارة المعرض قبل الواحدة ظهراً يومياً، ليكون له فرصة المشاركة في المسابقة التي من المرجح أن يتم الإعلان عن الفائزين فيها في اليوم الأخير للمعرض.
 وتعتبرهذه مسابقة يومية، والجائزة عبارة عن "لاب توب" وشهادة تقدير لكل فائز، و يشارك في الجائزة طلبة من جامعات عدة، منها جامعة الشارقة وجامعة الإمارات، وكلية دبي للطيران، وكلية الدراسات الإسلامية، وجامعة مانيبال في دبي، وغيرها من الجامعات الحكومية والخاصة، وكانت إدارة المعرض رتبت الأمر مع وزارة التعليم العالي، كما تم توزيع البوسترات على كافة الجامعات، والتعميم على كافة الجامعات من خلال التنسيق مع وزارة التعليم العالي.
 ويتطلب التقرير إرفاق صور من المحاضرة أو الفعالية، بالإضافة إلى صور لصاحب التقرير تؤكد أنه كان حاضراً في الندوة أو المحاضرة. و يتم إرسال تلك التقارير من قبل أصحابها عبر البريد الإلكتروني إلى إدارة المعرض، قبل الواحدة ظهراً يومياً، وقد إختارت إدارة المعرض مُحكّماً لتقييم تلك التقارير، ويرفق مع التقرير صورة عن البطاقة الجامعية للطالب، وكافة بياناته.
وأوضحت أن الهدف من المسابقة هو تشجيع الطلبة على حضور الفعاليات الثقافية والندوات والمحاضرات التي يقدمها البرنامج الثقافي والفكري للمعرض، والمساهمة في تعليم الطلبة بعض الأسس والمبادئ العامة في العمل الصحفي، وكيفية كتابة المواد الصحافية عموماً.