السفارة الأسترالية : تطلق كتاب صور بعنوان "بعيدًا عن وطنهم" في جزين
 
العرب نيوز ( مكتب - بيروت ) في 30 حزيران/ يونيو، حطّ السفير الأسترالي غلين مايلز الرّحال في جزين، في المحطة الثانية من حملة السفارة الأسترالية الترويجية لإطلاق كتاب صور بعنوان "بعيدًا عن وطنهم: القوّات الأسترالية في لبنان 1941 -1942". 
 
شارك رئيس بلدية جزين، السيد خليل حرفوش، في الإحتفال،إلى جانب ممثّلين عن الأجهزة الأمنية وأبناء الجالية الأسترالية-اللبنانية ممّن عاصر أحداث العام 1941. 
 
قدّم السيد جوزيف عون، الذي كان في الثالثة عشرة من العمر آنذاك، شهادة حيّة عن معركة جزين في الذكرى السابعة والسبعين لوقوعها بين قوّات الحلفاء وفيشي. 
 
كانت المعركة الأكثر ضراوة وكلفة في إطار حملة الحلفاء التي تواصلت على مدى خمسة أسابيع في حزيران/يونيو – تموز/يوليو 1941 للإطاحة بقوّات فرنسا فيشي. تمركز القتال على هضبة شمال جزين. وقد منيت القوّات الأسترالية بخسائر كبيرة في الأرواح، خصوصًا عندما استهدفت قوّات فيشي الفرنسية فندق مصر إستهدافًا مباشرًا. 
 
روى السفير مايلز كيف سارع سكّان جزين إلى نجدة القوّات الأسترالية عندما شنّت قوّات فيشي هجومًا مضادًا تسبّب بقطع المؤن عنها فقدّموا للأستراليّين خروفين مطبوخين أنقذا الوضع قبل أن تُستأنف الإمدادات. 
 
"لم ينسَ الجنود الأستراليّون روابطهم بجزين"، على ما قال السفير مايلز، متابعًا، "تحتضن تاونزفيل في ولاية كوينزلاند ثكنة جزين التي سُمّيت تيمّنًا بالفرقة 2/31 التي قاتلت في جزين والتي تحدّر عناصرها أساسًا من شمال كوينزلاند". 
 
كذلك، تحدّث وديع حرفوش عن روابط أسرته بالمعركة. فذكر والده الذي أنقذ طيًارًا فرنسيًّا أُسقطت طائرته وروى كيف قدّم الأستراليّون، بعد الواقعة، الطعام إلى البلدات التي كانت بأمسّ الحاجة إليه. 
 
هذا الكتاب إهداء إلى الجنود الأستراليّين الذين خدموا في لبنان وبالطبع إلى الشعب اللبناني. ستجول السفارة على مناطق أخرى من لبنان لإطلاق الكتاب. 
 
 
 
 
 
 
AUSTRALIAN EMBASSY LAUNCHES ITS BOOK OF PHOTOGRAPHS “A LONG WAY FROM HOME” IN JEZZINE 
 
 
 
ARAB NEWSOn 30 June, Australian Ambassador Glenn Miles launched the book of photographs ‘A Long Way From Home: Australian Forces in Lebanon 1941-42’ in Jezzine, the second leg of the Australian Embassy’s roadshow. 
Present at the event were the Mayor of Jezzine, Mr Khalil Harfoush, representatives of security agencies and members of the Australian-Lebanese community, including people who lived through theevents of 1941.
 
Community member Mr Joseph Aoun, who was 13 at the time, offered an eyewitness account of the Battle for Jezzine on the 77th anniversary of the battle between Allied and Vichy forces.
 
The battle was one of the toughest and costliest of the five week Allied campaign in June – July 1941 to remove Vichy French forces. Most of the fighting in Jezzine took place on a hill to the north of the town, and large numbers of Australian casualties were sustained, including when the Vichy French scored a direct hit on the Hotel Egypt. 
 
Ambassador Miles told how, when a Vichy counter attack saw the Australian’s food supplies disrupted, the people of Jezzine came to the rescue, presenting two cooked sheep for the Australians, which got them through until supplies resumed. 
 
“The Australian forces didn’t forget their connection to Jezzine on their return to Australia,” he said. “There is a Jezzine Barracks in Townsville, North Queensland. It was named because the 2/31st Battalion – which was primarily raised from men who came from north Queensland – fought at Jezzine.” 
 
Wadih Harfoushalso spoke of his family’s connection to the battle, including his father’s rescue of a downed French pilot as well as how, after the battle, the Australians had provided much needed food to the villages.  
 
The publication is dedicated to the Australian servicemen who served in Lebanon and to the Lebanese people. The Embassy will organize further events to launch the publication in other regions of Lebanon