سِهامُ العينِ     

 
العرب نيوز ( رؤوس - أقلام )  بقلم الكاتب  محمد وهيب علام  -   * سِهامُ العينِ * 
 
سهامُ  العينِ قد  نسجتْ  شِباكا
 
                                          وزادتْ  في  الهوى  حُبّاً  وَعاكا
 
وصِرتَ على شغافِ القلبِ تغفو
 
                                          وباتَ  القلبُ  يُروى  مِن  نَداكا
 
فأنتَ  ومَن   أهيمُ    بهِ   خيالاً
 
                                          كنبعٍ   من  خيالٍ   لا   يُحاكى
 
يقولونَ : الأصيلُ   لهُ    فصولٌ
 
                                         وأصلُ  الفصلِ  عندَكَ  مستواكا
 
وأنتَ   ومَنْ   رَبَاكَ   تَنالُ  عِزّاً
 
                                         وإنَّ   الأصلَ  أن  تسعى   لِذاكا
 
وإنْ تكنِ  الصَّبَابةُ  قد  تنامتْ
 
                                         وقلبي  قد  تسامى  واصطفاكا
 
فمَنْ مَنْ  غيرُ  قلبِكَ  أرتجيهِ؟
 
                                         ومَنْ مَنْ غيرُ صدرِكَ لي أراكا؟
فهذا  ما   أقولُ ، وأنتَ  حِبِّي،
 
                                        فهَيِّئْ   مِن   أَراكِكَ  لي  سِواكا
 
 
السِّواكُ من شجرِ الأراك           ( من وزن الوافر)
 
 
    
 
 
Editor-in-Chief