احتياجتنا العاطفيه
 
العرب نيوز ( نصائح - ارشادات ) بقلم د. ياسمين القطامي - الآن .... كيف ممكن نعي وندرك ونغذي احتياجاتنا العاطفية ..
 
اولاً:
 
العلاقة مع الخالق .. ومدى الاتصال به ( استشعار الاتصال وليس معرفته فقط ) 
من خلال الصلاة ، الدعاء، المناجاة ، وطبعاً التأمل 
هنا ستتغذى الحاجات الاساسية بشكل عميق جداً .. فستشعر بالانتماء والامان والتسامح الي فيه حب وتقبل .
 
ثانياً:
 
العلاقة مع الذات .. كيف تعامل نفسك ؟ 
هل لو اخفقت في شيء ستدعمها وتشجعها؟
هل تتفهم مشاعرك ؟
هل تسامح نفسك على اخطاءك؟
هل تطمح للافضل وتسعى اليه؟
هل تحتضن نفسك وقت المشاعر الهابطة؟
هل تحتفل بابسط انجازاتك ولحظات فرحك؟
هل تتقبل مساوئك وعيوبك ؟
كيف تتكلم عن نفسك امام الاخرين ؟ الاهم امام نفسك وفي فكرك؟!! هذا جزء بسيط من حب الذات الذي سيفتح لك باب العلاقات
لانه الناس تعاملك بالضبط كما تعامل نفسك فعلاقتك مع الغير هي انعكاس صريح لعلاقتك بذاتك 
العلاقة بالآخرين ... حب الذات لا يعني الاستغناء عن الآخرين ولكنه باب لهذا الحب والتواصل فان احسنت معاملة وحب ذاتك جذبت العلاقات التي تمثل هذه العلاقة والعكس صحيح
هل نحتاج لهم؟؟ طبعاً .. فالعلاقات هي كالنكهات اللذيذة التي تضاف على الطعام لن نموت بدونها ولكنها تعطي طعم ولذة لحياتنا ولكل علاقة متطلبات واحتياجات
لتغذيتها 
١- توضيح هذه الاحتياجات وقيمة العلاقة وتوقعات الطرفين من بعض
٢- لحظة الحاجة .. نعبر عنها ونطلبها بوضوح وتقبل عالي ( ليس احتياااااج ولكن دعم لما هو موجود اساساً بداخلنا )
 
لا يمكننا العيش بعلاقة واحدة فقط
ولا يمكن ان تعوض واحدة الاخرى
ولا يمكننا ان نستغني عن احدى هذه العلاقات
 
تطويرها والعمل عليها بشكل متوازي ومتساوي مطلوب والا ستفقد التوازن في راحتك وسعادتك
 
 
      
 
 
Editor-in-Chief