العرب نيوز (واشنطن   )تأمل السلطات الأميركية بتسليم عدد من المسؤولين السابقين في الاتحاد الدولي لكرة القدم ومديري التسويق، المتهمين بالرشوة والفساد، لمواجهة اتهامات تساق ضدهم في نيويورك، حسبما ذكر الجمعة المدعي العام إيفان نوريس.
وقال نوريس خلال جلسة استماع في محكمة اتحادية في بروكلين إن المناقشات جارية مع المحامين حول "عدد من المتهمين الآخرين في الخارج" بشأن احتمال تسليمهم.
يذكر أن السلطات السويسرية أوقفت بموجب مذكرات توقيف من السلطات الأميركية 14 مسؤولا ومديرا تنفيذيا داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم بتهم التلاعب المالي والإداري وتبييض الأموال.
ويواجه ثلاثة من المسؤولين المتواجدين حاليا في الولايات المتحدة تهم تلقي رشاوى تصل إلى 150 مليون دولار خلال 24 عاما.
ووجه الادعاء العام الأميركي للموقفين تهم التآمر مع شركات رياضية من أجل منع منافسين من الحصول على حقوق البث التلفزي، والحصول على رشاوى وعمولات من صفقات للاتحاد الدولي لكرة القدم.
المصدر: رويترز
 

Features

الأمم المتّحدة ترحّب بتعيين ...

  الأمم المتّحدة ترحّب ...

في هذا اليوم بالذات...

  في هذا اليوم بالذات...

"اتصالات لكتاب الطفل" تفتح ...

  "اتصالات لكتاب الطفل" ...

فيديريكا موغريني : في اليوم ...

    فيديريكا موغريني : في ...

إفطار المشاريع - تاكيد على ان ...

  إفطار المشاريع - تاكيد ...

المنسقة الخاصة للأمم المتحدة ...

  المنسقة الخاصة للأمم ...

الشاعرة المصرية "نور أبو ...

   الشاعرة المصرية "نور ...