العرب نيوز (واشنطن   )تأمل السلطات الأميركية بتسليم عدد من المسؤولين السابقين في الاتحاد الدولي لكرة القدم ومديري التسويق، المتهمين بالرشوة والفساد، لمواجهة اتهامات تساق ضدهم في نيويورك، حسبما ذكر الجمعة المدعي العام إيفان نوريس.
وقال نوريس خلال جلسة استماع في محكمة اتحادية في بروكلين إن المناقشات جارية مع المحامين حول "عدد من المتهمين الآخرين في الخارج" بشأن احتمال تسليمهم.
يذكر أن السلطات السويسرية أوقفت بموجب مذكرات توقيف من السلطات الأميركية 14 مسؤولا ومديرا تنفيذيا داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم بتهم التلاعب المالي والإداري وتبييض الأموال.
ويواجه ثلاثة من المسؤولين المتواجدين حاليا في الولايات المتحدة تهم تلقي رشاوى تصل إلى 150 مليون دولار خلال 24 عاما.
ووجه الادعاء العام الأميركي للموقفين تهم التآمر مع شركات رياضية من أجل منع منافسين من الحصول على حقوق البث التلفزي، والحصول على رشاوى وعمولات من صفقات للاتحاد الدولي لكرة القدم.
المصدر: رويترز
 

Features

دماء الرياحين

    دماء الرياحين

اسمعوا وعوا،

  اسمعوا وعوا، 

وزير التعليم يُعلن عن إفتتاح ...

  وزير التعليم يُعلن عن ...

مهرجان مومباي السينمائي يحتفي ...

     مهرجان مومباي ...

عنابة تحتضن مسابقة أحسن طبق ...

  عنابة تحتضن مسابقة أحسن ...

السفيرة الأسترالية تدشِّن ...

    السفيرة الأسترالية ...

وما عاد وطني يأويني

  وما عاد وطني يأويني