العرب نيوز ( سدني - استراليا ) أقام تيار المستقبل منسقية سيدني يوم الاحد في ٢٠١٨/٢/٤ نشاطه الشهري باحتفال شعبي مع باربكيو أقامته دائرة بانكستاون في حديقة بيتي ريزيرف على ضفاف نهر جورجيز ريفر في منطقة جورجيز هول

حضره عن الأحزاب اللبنانية التيار الوطني الحر والكتائب اللبنانية والوطنيون الاحرار وحركة الاستقلال. وعن الجمعيات الخيرية حضرت جمعية ابناء الضنية الخيرية وجمعية ابناء بحنين المنية الخيرية وجمعية طرابلس الفيحاء الاسلامية وجمعية ابناء المنية الخيرية وجمعية بيروت الخيرية وجمعية الميناء الخيرية والجمعية السورية الاسترالية وبيت الزكاة.
 
وعن الصحافة والاعلام الاستاذ سايد مخايل مندوب الوكالة الوطنية للإعلام والدكتور جميل الدويهي عن صحيفة المستقبل الاسترالية والاستاذ احمد سليم عن صحيفة النهار والسيدة إلهام حافظ المذيعة في راديو تو ام اي والاستاذ فادي درباس رئيس تحرير موقع اخبار العرب
 
وأعضاء مجلس ودوائر وقطاعات منسقية سيدني ومجلس المستشارين وعدد غفير من ابناء الجالية اللبنانية والعربية وعائلاتهم. 
 
افتتح المهرجان الرسمي بكلمة ترحيبية من عريف المناسبة مسؤول الشؤون الإعلامية والتثقيف السياسي فيصل قاسم ثم قدم الاستاذ عمر شحادة لإلقاء كلمة المنسقية.
 
وبعد ترحيبه بالحضور وشكره دائرة بانكستاون على تنظيم وإقامة هذه المناسبة السعيدة قال.
 
لقاءنا اليوم يأتي من ضمن برنامج عمل نشاطات اعدته منسقية سيدني لهذا العام كما في الأعوام السابقة تقوم به اليوم دائرة بانكستاون مشكورة بالدعوة الى هذا الباربكيو اللقاء العائلي الذي نبغي من خلاله زيادة التواصل والتراحم بين ابناء الجالية عامة وابناء التيار خاصة والتعرف على بعضنا البعض وخاصة الأجيال الطالعة.
 
اضافة الى افساح المجال لجميع أحباء وأصدقاء ومناصري تيار المستقبل تيار الشهيد الرئيس رفيق الحريري وحامل الامانة والعهد حامي لبنان دولة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري للمساهمة والمشاركة العملية والفعالة في نشاطات التيار بفتح المجال لتقديم طلب الانتساب لمنسقية سيدني من خلال التواصل مع اعضاء مجلس المنسقية او منسقي الدوائر والقطاعات.
 
وتابع نحن على بعد ايّام من الذكرى الثالثة عشر على استشهاد الرئيس رفيق الحريري ، و لا يزال هذا اليوم المشؤوم محفور في ذاكرة كل لبناني حريص على بلده و يخاف على مصير البلد . 
ذلك ولانه الزلزال الذي لا نزال حتى اليوم نتلمس تداعياته ليس فقط في لبنان بل في محيطنا العربي والاقليمي أيضا ً ...
 
و لانه رجل دولة عظيم ، لا يزال و بعد ١٣ سنة المستقبل و العنوان هو ذاته : حماية لبنان.
نعم ، حمى الرئيس الشهيد رفيق الحريري لبنان و تحمل الكثير و جنب البلد الكثير من الخضات . 
 
و منذ ١٣ سنة و الرئيس سعد الحريري يسير على نفس المسار ... مسار الاعتدال و حماية الدولة و الحفاظ على لبنان ... 
 
نعم ضحى، نعم دفع أثمان، و لكن لم يتخلى عن الثوابت .. لبنان اولا ً.
و المحكمة الدولية تقوم بعملها ... و الحكومة انجزت منذ ولادتها الكثير من الإنجازات ... لإعادة ثقة الناس بالدولة ...
 
ان الرئيس سعد الحريري لا يهدأ و لا يتعب و لا ييأس... 
و علينا ان نكون على صورة رئيس تيارنا ... تيار المستقبل و كما قال سعد رفيق الحريري " الكل ناطرنا ع الكوع "
 
و لكن نحن مستعدون كما كنا دائما ً للوقوف بعزم واخلاص وتضحية والتزام مع رئيسنا، و لن يتمكن احد من شطب تيار المستقبل من المعادلة السياسية ...
 
و ٧ أيار القادم سيكون يوماً مجيداً لانه يوم الانتصار لتيار المستقبل ...
فلنستعد ليوم ٢٩ نيسان و نتوجه الى القنصلية للتصويت للوائح تيار المستقبل ... لأننا أهل الحق و الدولة و لأننا نريد الخلاص للبنان و لأننا مؤتمنون على رسالة شهيدنا الكبير رفيق الحريري ... 
 
لن نتردد و لن نتخاذل بل سنهب الى الصناديق لتدوي أصواتنا في لبنان ربحاً كبيرا لتيار المستقبل.
 
وبعد كلمة منسق المدينة تم تسليم شهادات تقديرية لممثلي الجمعيات الخيرية و لاعضاء من المنسقية ودوائرها تنويها بما بذلوه من جهد وعمل لإنجاز مهمة تسجيل أسماء ابناء التيار والجالية في لوائح الشطب الانتخابية للمغتربين لانتخابات ٢٠١٨. 
 
وفي الختام تم السحب على جوائز التومبولا القيمة. وفازت بالجائزة الكبرى السيدة إسراء حربا وهي تذكرة سفر ذهابا وإيابا الى لبنان تقدمة شركة لاكمبا للسياحة والسفر لصاحبها مقرر مجلس المستشارين للتيار في سيدني ورئيس جمعية ابناء الضنية الخيرية الحاج عمر ياسين.
 
تيار المستقبل منسقية سيدني تشكر كل من ساهم في إنجاح نشاطه الشهري ويخص بالذكر منسق واعضاء دائرة بانكستاون ومطرب الجالية الفنان مالك الرفاعي الذي قدم اجمل الأغاني وأعذب الألحان مع فرقته الموسيقية. ويشكر التيار رجال الاعمال الذين ساهموا بتبرعاتهم السخية. ونخص بالذكر الحاج عمر ياسين صاحب شركة لاكمبا للسياحة والسفر، ومحلات جاست سبورتس لصاحبها عضو بلدية كانتربيري بانكستاون الاستاذ جورج زخيا. والسيد جاد فياض صاحب شركة ألمنيوم فانسينغ.
 
والسيد محي الدين عكرة صاحب مطعم الياسمين في بانشبول. والصيدلية فاديا زخيا صاحبة صيدلية بانشبول. والسيد عمر قاسم صاحب شركة قاسم لمكافحة الحشرات. والسيد صفوان يوسف صاحب مقهى ومطعم سويت سيتي في بانكستاون. والمزين عمر الدنا ولمحلات بيتزا بانشبول الذين تبرعوا مشكورين بجوائزهم وهداياهم القيمة.