المستقبل سدني يستضيف محاضرة بعنوان الرئيس المكلف بين الواقع والقانون 
 
العرب نيوز ( مكتب - سدني )  أقام تيار المستقبل منسقية سيدني ندوة ثقافية في مركز التيار في بانشبول قدم خلالها الضيف الزائر المحامي في الاستئناف عيسى سيف محاضرة بعنوان "دور رئيس الحكومة المكلف بتشكيل حكومته بين الواقع والقانون" بحضور مقرر مجلس المستشارين في سيدني وممثلا جمعية ابناء الضنية الخيرية الحاج عمر ياسين.
 
وشارك في الحضور الدكتور مصطفى علم الدين رئيس الرابطة الثقافية العربية والحاج احمد الدهيبي ممثلا جمعية ابناء المنية وضواحيها الخيرية مع وفد من الجمعية ورئيس الجمعية السابق الحاج هاني علم الدين والاستاذ حسان مرحبا ممثلا جمعية طرابلس الفيحاء الاسلامية والاستاذ محمد شبارو رئيس جمعية بيروت الخيرية الاسترالية ورئيس تحرير موقع عرب نيوز الصحفي الاستاذ فادي درباس ورئيس رابطة آل علم الدين الحاج منصور علم الدين وعدد من وجهاء الجالية وفاعلياتها ومن ابناء التيار العاملين والاصدقاء والمناصرين.
 
ابتدأت الندوة بالكلمة الافتتاحية القاها مسؤول شؤون التثقيف السياسي الاستاذ فيصل قاسم شكر فيها الحضور على مشاركتهم الكريمة وعدد فيها اهم انجازات الرئيس سعد الدين الـحـريـري منذ مبادرته إلى كسر حلقة التعطيل وترؤس الحكومة بعد انتخاب ميشال عون رئيساً للجمهورية ومنها على سبيل المثال لا الحصر: 
 
وضع حد للفراغ الرئاسي، و إنجاز قانون جديد للانتخاب، إقرار سلسلة الرتب والرواتب والتعيينات الادارية والامنية والقضائية والديبلوماسية.
 
استكمال المجلس الاقتصادي والاجتماعي، لأول مرة منذ تشكيله في اتفاق الطائف، وإقرار أول موازنة للدولة منذ 12 سنة، بالاضافة الى إقرار عشرات القوانين التي كانت نائمة في أدراج مجلس النواب منذ سنين وسنين، وأهمها الشراكة بين القطاع العام والخاص.
إقرار قانون النفط والغاز الذي تم تلزيمه، وانضمام لبنان لاتفاقية الشفافية الدولية فيه، وضع خطة متكاملة لمشكلة الكهرباء و لمشكلة النفايات والاستثمار في قطاع الاتصالات والانترنت.
 
وضع أول خطة متكاملة من 6 سنين لمواجهة أعباء النزوح السوري، مؤتمرات دولية لدعم الجيش اللبناني والقوى الأمنية، مؤتمر باريس (سيدر) لتمويل 250 مشروعا بقيمة 16 مليار دولار على 10 سنين، من طرقات ومواصلات وصرف صحي ونفايات وكهرباء ومدارس ومستشفيات واتصالات، تحدث نهضة كاملة بالبنى التحتية والاقتصاد.
بعدها قرأ الاستاذ قاسم نبذة عن حياة الاستاذ سيف شاكرا له تلبيته لدعوة التيار ثم قدمه لإلقاء محاضرته القيمة.
 
استهل المحامي سيف المحاضرة بسرد تاريخي لصلاحيات رئيس الحكومة اللبنانية ودوره بتشكيل حكومته قبل الطائف ومن ثم بعد الطائف. وعدد شؤون وشجون وصلاحيات  رئيس الحكومة التي نص عليها الدستور بشكل عام والتعقيدات التي تعترض تشكيله لحكومته بين القانون والواقع وبالأخص ان دولة الرئيس سعد الدين الـحـريـري يحرص على تمثيل اللبنانيين كل اللبنانيين كعابر للطوائف والمذاهب والمناطق في مواجهة أعراف وتقاليد لايزال البعض متمسك بها رغم تعارضها مع مواد ونصوص دستور الطائف وبالاخص عدم تشكيل هيئة وطنية لالغاء الطائفية السياسية وعدم انشاء مجلس الشيوخ الذي نص عليهما الدستور صراحة.
 
وفي نهاية المحاضرة رد المحامي سيف على اسئلة الحضور ومداخلاتهم القيمة التي كانت تنم عن تعلق الحضور بوطنهم الام لبنان وحرصهم على تقدمه وتطوره الديمقراطي السليم الذي الذي لا يقوم بوجود ديمقراطية توافقية قائمة على المحاصصة والمصالح الشخصية الضيقة. 
 
وفي الختام شكر منسق المدينة الحاج عمر شحادة الاستاذ سيف على محاضرته الثانية في مركز التيار والتي نالت استحسان الجميع مع تكرار شكره للحضور جميعا على مشاركتهم القيمة والنوعية رغم دعوتهم لحضورها في غضون مهلة قصيرة وفي يوم لا يزال ابناء الجالية يتبادلون فيه التهاني بعيد الفطر السعيد.