المشاريع تحتفل بالعام الهجري الجديد 1441 وعودة الحجاج في سدني
 
العرب نيوز  ( سدني - استراليا )  أقامت جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية احتفالا بمناسبة حلول العام الهجري الجديد 1441 في القاعة الكبرى لمدرسة الأمانة الإسلامية ليفربول  - سدني حضره عدد من المشايخ والحجاج والوجهاء وشخصيات وحشد من الأهالي. وبعد الكلمة الترحيبية  بدأ الاحتفال بتلاوة عطرة من القرآن الكريم ثم توالت بعدها الفقرات الإنشادية العذبة التي شنفت أسماع الحاضرين من فريق المشاريع للإنشاد.
 
وألقى الشيخ ابراهيم الشافعي كلمة جاء فيها: اختار رسولُ الله صلى الله عليه وسلم حبِيبَهُ أبا بكرٍ الصّدّيقَ رضيَ الله عنهُ ليُرافِقهُ في الهِجْرَةِ، فانطلقا حتى وصلا إلى غارِ ثَوْرٍ، وكانت في الغارِ ثُقُوبٌ فجَعَلَ الصِّدِّيقُ رضيَ الله عنهُ يَسُدُّها بثوبِهِ، وبقيَ ثَقْبٌ فَسَدَّهُ برِجْلِهِ لِيَحْمِيَ حبيبَهُ وقرَّةَ عينِهِ مُحَمَّدًا، فَلَدَغَتْهُ الأَفْعَى بِرِجْلِهِ فَمَا حَرَّكَهَا ومَا أَزَاحَها، فقامَ صلى الله عليه وسلم ومَسَحَ لهُ بِرِيقِهِ الطَّاهِرِ فَشُفِيَ بِإِذْنِ الله تعالى. الهجرةُ النبويّةُ  لَمْ تكنْ هروبًا من قتالٍ ولا جُبْنًا عنْ مُواجَهَةٍ ولا تخاذُلا عن إحقاقِ حقّ أو إبطالِ باطلٍ، بل هِجْرَةٌ بأمرِ الله تعالى. 
 
وهنأ الحجاج على عودتهم سالمين رئيس جمعية المشاريع الخيرية الإسلامية  في استراليا الحاج محمد محيو سائلا الله لهم الحج المبرور والسعي المشكور. ثم اختتم الحفل بتوزيع الهدايا التذكارية للحجاج الحاضرين وبتوزيع الحلوى.